سياسة

يسري العزباوي: علاقة الرئيس بالبرلمان ستحدد مدى استمرارية المجلس

635859079558055950_696.jpg_q_1

توقع الدكتور يسري العزباوى الباحث بمركز الأهرام للدراسات، استمرار البرلمان القادم، وأرجع ذلك لعدة أسباب منها أن التوجه العام للمواطنين يسعى للوصول إلى استقرار الأوضاع فى مصر، وهذا يؤدى لعدم وجود معارضة للبرلمان، إضافة إلى أن هناك إئتلاف بدأ يتشكل داخل المجلس وأصبح واضح المعالم بهدف دعم الدولة المصرية، الامر الذى يساعد على استمرار المجلس.

وأضاف العزباوى، أن العلاقة بين الرئيس والبرلمان ستحدد مدى استمرار المجلس، مضيفا أن هناك عدة أسباب قد تؤدى إلى حل البرلمان تتمثل فى المادة الخاصة بإسقاط العضوية للنائب إذا تم تغير صفته الانتخابية، مؤكد أنه في حال انتشار تلك الحالة تحت قبة البرلمان سوف تؤدى إلى عدم دستورية المجلس وبالتالى يتم حله.

وتابع الباحث فى الشئون بمركز الاهرام للدراسات، أنه هناك حالة من الجدل حول المادة الخاصة بتقسيم الدوائر الانتخابية، التى تم تقديم طعون عليها، وفي حالة صدور حكم من المحكمة بشأن بطلان تقسيم الدوائر الانتخابية، يعنى ذلك حل المجلس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange