أخبار مصر

وزير الدفاع يتفقد مراحل الاعداد العسكرى والبدنى لطلبة الكليات العسكرية

الفريق صدقى صبحى

تفقد الفريق أول صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والانتاج الحربى مراحل الاعداد العسكرى والبدنى للطلبة المستجدين بالكلية الحربية والاطمئنان على برامج الاعداد والتدريب التى يؤهل بها الطلبة الجدد للانضمام بالكليات والمعاهد العسكرية .

وأشاد القائد العام بالمستوى المتميز والقدرات البدنية والمهارية والثقة العالية بالنفس والتى عكست مدى ما اكتسبه الطلبة من مهارات وقدرة عالية على التحمل بإعتبارها من الركائز الاساسية لبناء الكفاءة القتالية لطلبة الكليات والمعاهد العسكرية .

وأكد الفريق أول صدقى صبحى خلال لقاؤه بالطلبة المستجدين وأسرهم أن بناء الاجيال الجديدة القادرة على تحمل مسئولية الدفاع عن الوطن والمواطنين من الاهداف الرئيسية التى تحرص القوات المسلحة علي تحقيقها، وتوفير كافة الامكانات لبناء قوات عصرية حديثة التى ترتكز على العلم والمعرفة والاستعداد الجاد للعمل والعطاء من أجل مصر .

وهنأ القائد العام الطلبة الجدد وأسرهم علي اختيارهم للانضمام إلى صفوف القوات المسلحة من بين الصفوة من شباب مصر بعد اجتيازهم لجميع الاختبارات بكفاءة ونزاهة كاملة، وطالبهم بالتمسك بالروح القتالية والثقة العالية بالنفس ومواصله الجهد والتدريب للارتقاء بالقدرات المهارية والبدنية التى تعينهم على تنفيذ المهام والواجبات المستقبلية المكلفين بها، ووجه التحية لأهالى الطلاب لما يبذلونه من جهد فى تربية وتنشئة أبنائهم حتى استطاعوا تحقيق آمالهم وحصاد سنوات كفاحهم فاستحقوا شرف انضمام ابنائهم لصفوف الجيش المصري الذى يحمل أمانة الدفاع عن الوطن وحماية أمنة القومى .

كما التقى الفريق أول صدقى صبحى بأعضاء هيئة التدريس وطلبة كلية الطب للقوات المسلحة وأكد خلال اللقاء إن مصر تشهد الان مرحلة جديدة من البناء والتنمية فى كافة القطاعات تقودها عقول وسواعد وطنية خلاقة قادرة على العمل والعطاء بكل تفاني واخلاص وانكار للذات من اجل مصر، واشار إلى مساهمة القوات المسلحة بإمكاناتها وخبراتها دعم جهود الدولة واقامة المشروعات التنموية والخدمية العملاقة والتى ستنعكس اثارها على المواطن المصرى فى شتى المجالات، والتى من بينها الاهتمام بالمنظومة الطبية والعلاجية المقدمة لابناء الشعب المصرى .

واشار القائد العام إلى حرص القوات المسلحة على التوسع فى إقامة المراكز الطبية التخصصية بمختلف محافظات الجمهورية، وتزويدها بأحدث المنظومات العلاجية والكوادر الطبية المؤهلة فى كافة التخصصات للمعاونة فى تقديم خدمة علاجية متميزة وتخفيف العبئ عن كاهل المواطنين، مؤكدًا على أهمية الدور الذى تقوم به كلية الطب للقوات المسلحة في مواكبة التطور العالمى فى الاساليب والطرق العلاجية الحديثة وتخريج اجيال من الاطباء العسكريين فى كافة التخصصات .

وأدار القائد العام حوارا مع طلبة وأعضاء هيئة التدريس بالكلية تناول خلاله تطورات الاوضاع على الساحتين الداخلية والخارجية وانعكاساتها على الامن القومي المصري، وأكد أن مصر ستبقى أمنة مستقرة بفضل عطاء ابنائها من القوات المسلحة والشرطة المدنية بما يتمتعون به من كفاءة واستعداد وروح قتالية عالية وعقيدة انتباه تجاه امن الوطن واستقرارة .

وآشار أن مصر تواجه العديد من المشاكل والتحديات التى تواجه مسيرة الوطن واستقراره، والتى تستلزم تكاتف الشعب المصرى والوقوف على قلب رجل واحد وبذل المزيد من الجهد والعرق لعلاج تلك المشكلات التى تراكمت طوال العقود الماضية، مشددًا على أن الشائعات وحرب المعلومات هى أخطر ما يهدد قوة وتماسك المجتمع المصري ، وطالب طلبة الكلية بمواصلة البحث والاطلاع والمعرفة والاستفادة من الامكانات العلمية والتكنولوجية التى وفرتها القوات المسلحة لهم، مؤكدًا أنهم سيصبحون حماة الوطن واحد العناصر الفاعلة فى التخفيف من الام ومعاناة المواطنين .

وقام الفريق أول صدقى صبحى بتكريم عدد من أعضاء هيئه التدريس والطلبه المتفوقين علميًا ورياضيًا خلال دراستهم بالكلية .

حضر اللقاء الفريق محمود حجازى رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الافرع الرئيسية وعدد من كبار قادة القوات المسلحة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange