حوادث و قضايا

نيابة أمن الدولة تجدد حبس أعضاء خلية “نجل صبحى صالح” 15 يوما

أرشيفية15

قررت نيابة أمن الدولة العليا برئاسة المستشار تامر الفرجانى المحامى العام الأول، حبس 8 متهمين لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيقات لاتهامهم بتشكيل خلية إرهابية لتنفيذ أعمال تخريبية في البلاد.

وكانت التحقيقات مع المتهمين أظهرت علاقة سيدتين من عائلتى نائب المرشد العام لجماعة الإخوان خيرت الشاطر والمرشد العام محمد بديع بجماعات إرهابية، وأن شقيقة الشاطر وفرت لأعضاء الخلية الشقة التي تم ضبط المتهمين فيها، وتبين أن قيادات الجماعة أصدروا تعليمات للخلية بتنفيذ أعمال إرهابية في مقار اللجان الانتخابية لإفساد انتخابات مجلس النواب.

وكانت شقيقة الشاطر تلتقى بقائد الخلية في أماكن عامة منها موقف أتوبيس المنيب ومحطة مترو الجيزة لنقل التعليمات، وذكرت التحقيقات أنه جار تحديد دور السيدتين في القضية، حيث لم يتم القبض عليهما.

كانت معلومات وردت للواء مجدى عبدالعال، مدير الإدارة العامة للمباحث وقطاع الأمن الوطنى بالجيزة، بإعداد مجموعة من قيادات الجماعة، بالاشتراك مع بعض العاطلين والهاربين من الأحكام القضائية، لارتكاب عدة عمليات تخريبية لإفساد العملية الانتخابية واستهداف مقار اللجان الانتخابية وحث المواطنين على عدم التصويت.

وكشفت التحريات، التي أجريت برئاسة العميد عبدالوهاب شعراوى، رئيس مباحث قطاع جنوب الجيزة، والعميد رشدى همام، مفتش مباحث قطاع جنوب الجيزة، أن المتهمين هم «أحمد. م»، نجل شقيق صبحى صالح، و«أحمد. م» و«عادل. ع» و«سيد. ف» و«محسن. ع» و«إبراهيم. ع»، حيث تبين أنهم يمكثون داخل شقة بمنطقة العياط ملك شقيقة الشاطر، وتمت مداهمة الشقة أثناء عقد المتهمين اجتماعاً تنظيمياً يستعرضون فيه خططهم الإرهابية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange