فضائيات

نجوى فؤاد: عمي جاء الى القاهرة ليقتلني واحمد فؤاد حسن انقذنى بقسيمة الزواج

107
قالت الفنانة والراقصة نجوى فؤاد في حلقة امس الجمعة من برنامج واحد من
الناس استضاف الاعلامي د.عمرو الليثي عن انها تفضل ان يطلق عليها راقصة
افضل من الفنانة لانها هربت من حياتها واسرتها من اجل الرقص

وعن البداية تحدثت انها ولدت لام فلسطينية واب مصري وكانت تعاني والدتها
من مرض السرطان وبعد ولدتها بقليل توفت والدتها  وتزوج والدها باخرى
تركية وكانت سنها 9شهور وقتها

واوضحت نجوى فؤاد انها بدأت علاقتها بالفن في الاعدادية حيث كانت تهرب من
المدرسة وتدخل السينما لمشاهدة الافلام المعروضة وتعلقت بالافلام
الاستعراضية
، حتى قررت الهروب  من المنزل بعد اما قالت لامها ذلك وهربت معها رغم
الصعاب التي واجهتهم في البداية ، وبعد رحلتها الى القاهرة التحقت بمكتب
وكيل فنانين عملت معه لمدة 3 شهور، ولكن لقلة المرتب قررت ان تبحث عن
وظيفة اخرى وتحدثت مع صاحب المكتب انها ، تجيد الغناء فقال لها الاستاذ
عبد الوهاب ساكن بجوار المكتب واخذانى معاه لاقابل عبد الوهاب

وأشارت نجوى فؤاد ان لقاء الموسيقار عبد الوهاب كان حدث ضخم في حياتها
رغم انها فشلت في الغناء امامه واشار عليها بانها اشتغلي اي حاجة تانية
وادها جنيه وقالها خد الجنيه ده ياشطرة هاتي بيه سندوتشات ، فقلت له
بصراحة انا احب الرقص ومش بعرف اغنى فعزف اغنية ” زينة .. زينة ” ورقصت
عليها وكان سعيد ومنبهر بأدائى ، بعدها انتقلت الى الرقص وكانت البداية
في صحارة سيتي وكانت تعمل راقصة ب50 قرش

واعترفت نجوى فؤاد ولاول مرة بان اسمها الحقيقى هو عواطف محمد العجمي
ولانى كنت صغيرة فى السن ” قاصر ”  تم عمل مستخرجرسمي لكي اعمل في نايت
عابدين لعدم بلوغى سن الرشد ، وشاهدنى الموسيقار أحمد فؤاد حسن واعجب بى
وتزوجته في سن 16 سنة وكان يكبرنى ب27سنة  ووجدته مع الامان ووقف بجوارى
ووضعنى على الطريق الصحيح ولم يطلب منى اعتزال الرقص وكان يختار الافراح
والاماكن التى ارقص بها ، وحدثت واقعة غريبة اثناء زواجى عندها جاء عمى
الى القاهرة لكي يقتلنى فخرج له احمد فؤاد حسن وقال انى زوجها وهذه قسيمة
الزواج ورحل ولم اشاهده مرة ثانية

ورقصت لاول مرة فى الفيلم العربى ” شارع الحب مع عبد الحليم حافظ ” ولم
يكن يعرفنى وخدت 5 جنيه وانتهت الرقصه وذهبت الى بيتى وكانت الراحله صباح
تلبس فستان جميل وطلبت من والدتى فستان مثلها فقالت بعد عشرين سنة نقدر
نجيبه

وفى احدى حفلات العندليب الاسمر مع احمد فؤاد حسن شاهدنى عبد الحليم وقال
مين دى فقال احمد فؤاد حسن ” مراتى ” وسلم عليا وقلت له انى رقصت فى
اغنية معه بفيلم شارع الحب ولم يكن يتذكرنى ، ومن وقتها لاشحنى عبد
الحليم للمشاركة فى عدد من الافراح معه والمناسبات والاحتفالات

واضافت بعد مضى 7 سنوات على زواجى  انفصلت عن زوجى احمد فؤاد حسن ،
وتزوجت بعدها بأحمد رمزي لمدة 17 يوم وهو كان متزوج  وعلى زمته
زوجة اخرى وذهبت للسفر للرقص فى احد الافراح وعندما عدت وجدته عاد الى
زوجته فطلبت الطلاق.

https://www.youtube.com/watch?v=gbETE5o6CXE

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange