أخبار عربية

نجاة وزير الشباب والرياضة الصومالي من محاولة اغتيال

23-1

نجا وزير الشباب والرياضة الصومالي محمد عبدالله حسن نوح من محاولة اغتيال أمس الأحد، بعد إلقاء قنبلة يدوية على سيارته في العاصمة مقديشيو.

وقال حسن نوح في تصريحات له اليوم إن القنبلة استهدفت سيارته بينما كان يتسوق في إحدى الأسواق المحلية في شارع مكة المكرمة الشارع الرئيسي المزدحم بالعاصمة .

وتابع الوزير عندما خرجت من السيارة، ألقيت عليها قنبلة ما أدى لتدمير السيارة، وتسبب الانفجار في صدمة جميع من كانوا في المكان وهروبهم .

وأكد الوزير أنه بخير ولم يصب بأذى لكن أحد أصدقاءه أصيب جراء الانفجار .. لافتا إلى أن حراسه الشخصيين لم يصابوا.

وقال وزير الأمن الصومالي في تدوينة إن مدنيين أصيبا جراء الهجوم.

ولم تعلن أي جماعة مسئوليتها عن الهجوم ، لكنه قال إن حركة الشباب الإرهابية تقف وراء الحادث، حيث سبق وأن نفذت الحركة عددا من الهجمات على مسئولين بالحكومة الصومالية.

وفي يونيو الماضي، قُتِل وزير الدولة لشئون البيئة بوري محمد حمزة و أكثر من 12 آخرين عندما اقتحم مسلحون فندقا في العاصمة مقديشيو.

ويأتي الهجوم على وزير الشباب والرياضة الصومالي بعد إعلان المسئولين عن المواعيد الجديدة للانتخابات الرئاسية المقرر لها العام الجاري، ومن المقرر أن تجرى الانتخابات الرئاسية في 30 من أكتوبر المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange