أخبار عربيةعاجل

نائب رئيس البرلمان العراقي يبحث مع مسؤول بالأمم المتحدة الحرب على “داعش”

635798082065315626_398.jpg_q_1

ناقش النائب الأول لرئيس مجلس النواب العراقي الدكتور همام حمودي، مع نائب ممثل الأمين العام للأمم المتحدة بالعراق جورجي بوستن، في بغداد اليوم الأربعاء، التطورات السياسية والأمنية في العراق وعلى الصعيد الدولي والإقليمي، وحرب العراق على تنظيم (داعش) الإرهابي.
وقال حمودي – خلال اللقاء – إن جرائم حزب “البعث” السابقة لاتزال عالقة في أذهان العراقيين ولم تبرد وعلى جميع دول العالم أن تعي ذلك، مشيرًا إلى أهمية التصويت على قانون تجريم “البعث” كخطوة أساسية لمنع تواجد من تلطخت أياديهم بدماء العراقيين.
ولفت نائب رئيس البرلمان إلى أنه ليس من المعقول أن تحالفًا دوليًا مكونًا من 60 دولة لا يستطيع القضاء على عصابات تنظيم (داعش) الإرهابي، وقال: إن نتائج محاربة جميع الدول التحالف لا تنسجم مع حجم الإمكانيات والتطورات التكنولوجية والعسكرية المتوفرة لديهم، مشيرًا إلى سعي مجلس النواب لإشراك جميع القوى السياسية في مختلف مشاريع القوانين المهمة.
من جانبه، أعرب بوستن عن حرص الأمم المتحدة على التعاون مع العراق في جميع المجالات خاصة في محاربة “داعش”، مؤكدًا أن القضاء على هذا التنظيم هدف أساسي لجميع الدول التي تسعى لاستقرار بلدانها، فداعش مشروع تدمير للعالم بأسره.
على صعيد متصل، شدد حمودي – خلال لقائه رئيس مؤسسة الشركاء الدوليين جريج باور والوفد المرافق اليوم – على أهمية الاستفادة من الخبرات الدولية وتقديم المشورة اللازمة بشأن مشاريع القوانين لتمكين النواب من تفعيل المناقشات والاستعداد التام لجلسات المجلس وفقًا للمعايير الموضوعة.
وأبدى وفد الشركاء الدوليين الرغبة الجادة في التعاون وتقديم المشورة اللازمة وفق الممارسات والمعايير الدولية من خلال تشكيل لجنة ارتباط بين الجانبين لتعزيزعمل البرلمان وتفعيل دوره التشريعي.
كما التقى رئيس مجلس النواب العراقي الدكتور سليم الجبوري، في بغداد اليوم، القائم بالأعمال الكندي لدى العراق روبرت بست..حيث بحثا سبل دعم المجتمع الدولي للعراق في مواجهته خطر الإرهاب والجهود المبذولة لإعادة إعمار المدن بعد تحريرها من قبضة “داعش”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange