سياسةعاجل

نائبة: الحوار الوطنى طوق نجاة لمواجهة التحديات

قالت ميرال جلال الهريدي عضو مجلس النواب عن حزب حماة الوطن، وعضو لجنة الدفاع والأمن القومي، إن استئناف الحوار الوطني في مرحلته الثانية يمثل نجاحًا ملموسًا للمرحلة الأولى منه التي انتهت بكم كبير من التوصيات حول أكثر القضايا التي كانت تحتاج لحلول عملية يمكن تفعيلها على أرض الواقع، سواء التي تم التناقش حولها في القضايا السياسية والمجتمعية والاقتصادية.
وأكدت في بيان لها، أن الحوار الوطني يمثل الآن طوق نجاة للخروج من الأزمة الاقتصادية الراهنة بنتائج إيجابية لا سيما بعد إتاحة المشاركة من قبل كل فصائل المجتمع المصري والتناقش والتباحث حول أهم الملفات التي بحاجة إلى حلول فعالة يمكن أن تكون قادرة على مواجهة كل التحديات والتداعيات التي تسببت فيها الظروف والأطر الخارجية.
وأشارت إلى أن مجلس أمناء الحوار الوطني حريص على تنفيذ كل توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، وترجمتها إلى تحركات فعلية وسريعة قادرة على حشد كل الجهود وتضافر كل المقومات لمواجهة تداعيات الأزمة الاقتصادية التي تستلزم بالضرورة النظر إلى المواطن المصري البسيط الذي في أمس الحاجة إلى تنظيم وضبط الأسواق وإحكام السيطرة والرقابة على التجار.

وأضافت أن الحوار الوطني في المرحلة الأولى نجح في خلق حالة من الزخم في الشارع المصري، ونجح في تحقيق كل الأهداف التي جاء من أجلها إلى أن أصبح واقعًا ملموسًا وحالة حوار مستمرة ومتواصلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى