أخبار عربية

مراسلون بلا حدود: 4 حالات اختفاء للصحفيين في ليبيا

133

أ ش أ 

أصدرت منظمة “مراسلون بلا حدود لحرية الإعلام” تقريرها السنوي، وقد حلت فيه ليبيا في المرتبة الرابعة عربياً بعد سوريا واليمن والعراق ، في عدد الصحفيين المسجونين والرهائن والمفقودين في العالم لهذا العام 2015.

وذكرت المنظمة في تقريرها الذي نشر هنا اليوم، أن عدد عمليات الخطف في العالم هذا العام انخفضت مقارنة بالأعوام الماضية، كما بلغ عدد المفقودين 8 أشخاص منهم خمسة اختفوا في ليبيا وهو ما يشكل 63% من النسبة العامة؛ فهي أكبر بلد شهد عددا من حالات الاختفاء عام 2015.

وأضافت المنظمة أن أقارب الصحفيين الليبيين الأربعة بقناة برقة الفضائية المختفين يجهلون مصيرهم منذ إرسال بعثة لتقصي الحقائق في أغسطس2014 ، علماً أن خبر اختفاء طاقم قناة برقة الخاصة لم يُكشف رسمياً حتى يوم 25 أبريل 2015، حين أعلنت حكومة الثني مقتل الصحفيين الاربعة دون تقديم أدلة تؤكد ذلك أو تنفيه.

وقالت المنظمة في بيانها، إن الشوائب التي تعيق سير التحقيقات من حيث الشفافية يجعلها تعد هؤلاء الصحفيين الخمسة في عداد المفقودين، مواصلة في الوقت ذاته حث السلطات الليبية وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبياعلى إظهار الحقيقة حول اختفائهم.

يذكر أن منظمة “مراسلون بلا حدود” أعربت عن قلقها وإدانتها للاعتداءات التي يتعرض لها الصحفيون الليبيون على يد ما سمتها “الميليشيات المسلحة”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange