أخبار مصرعاجل

مدبولي: المكروه الذي يصيب أحد منا كأنه أصاب الجميع.. وسنعيد ترميم المبنى بأفضل مما كان عليه

قال الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء إن حادث كنيسة «أبي ‏سيفين» آلمنا جميعًا واستقبلناه بحزن شديد ونحن جميعا أخوة في الوطن، متقدمًا بخالص التعازي لقساوسة الكنيسة ولأسر الضحايا، كما تمنى من الله الشفاء العاجل للمصابين.

ووجه الدكتور مصطفى مدبولي، بالبدء على الفور في ترميم المبنى وإعادته بأفضل حال مما كان عليه.

وجدد رئيس الوزراء التأكيد على أن هذا الحادث آلمنا جميعاً كمصريين، لأننا نتشارك وطنا واحد، قائلاً: “المكروه الذي يصيب أحد منا كأنه أصاب الجميع”، مشيراً إلى أن هذا الحادث أحزننا جميعاً، داعياً الله أن يُلهم أسر الضحايا وذويهم الصبر والسلوان، وأن يتم شفاء المصابين في القريب العاجل.

جاء ذلك خلال تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، كنيسة الشهيد «أبي ‏سيفين» في منطقة المنيرة بمحافظة الجيزة؛ للوقوف على تطورات موقف الحادث المؤلم، والحريق الذي وقع صباح اليوم بالكنيسة، يرافقه الدكتور خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان، ونيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، واللواء هشام آمنة، وزير التنمية المحلية، واللواء أحمد راشد، محافظ الجيزة، وعدد من قيادات وزارة الداخلية، وقساوسة الكنيسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange