أخبار مصر

لجنة العقوبات الخاصة برئاسة مصر تبحث التطورات السياسية فى الكونغو

d9e65e257cef78862579c59c7dbe9f19_thumb

في إطار رئاسة مصر للجنة العقوبات الخاصة بجمهورية الكونجو الديمقراطية، المنشأة عملاً بقرار مجلس الأمن رقم 1533، وفي إطار عضوية مصر بمجلس الأمن، يقوم السفير عمرو أبو العطا مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة بزيارة إلى المنطقة على رأس وفد من أعضاء اللجنة يضم ممثلين عن وفود فرنسا وأسبانيا ونيوزيلاندا بمجلس الأمن، فضلاً عن سكرتارية اللجنة وأعضاء فريق الخبراء المعاون لها.

وتهدف الزيارة إلى الاطلاع على تطورات الأوضاع السياسية والأمنية في الكونجو الديمقراطية ومحيطها الإقليمي، والتباحث مع المسئولين الحكوميين والأطراف الوطنية حول تأثير منظومة العقوبات المقررة من مجلس الأمن وسبل تعزيز دورها وفعاليتها في دعم الجهود الوطنية الرامية إلى استعادة الأمن والاستقرار في شرق الكونجو.

سيعقد مندوب مصر الدائم ورئيس اللجنة سلسلة من اللقاءات في كينشاسا مع المسئولين الكونجولين برئاسة نائب رئيس الوزراء ووزير الأمن الداخلي وبحضور وزراء الخارجية والدفاع والعدل والتعدين ورئيس أركان الجيش الكونجولي ورؤساء الأجهزة الأمنية، فضلاً عن لقاءات مع مستشارة رئيس الجمهورية لمكافحة العنف الجنسي وتجنيد الأطفال، ومع منظمات المجتمع المدني والجهات الحكومية المشرفة على الثروات الطبيعية، وكذا لقاء مع السفارات المعتمدة في كينشاسا للتعرف على رؤيتهم إزاء تطورات الأوضاع.

وستقوم اللجنة بزيارة لمدة يومين إلى شرق الكونجو للوقوف على أخر المستجدات هناك ولقاء المسئولين المحليين والمجتمع المدني في مدينة “جوما” بشمال كيفو، والتعرف كذلك على الوضع الإنساني في منطقتي “بيني” و”إيرنجيتي”، اللتين تتعرضان لهجمات متكررة من الحركات المسلحة ضد المدنيين، حيث شهدت منطقة “بيني” مقتل أكثر من 500 مدني منذ أكتوبر 2014.

وستتوجه اللجنة عقب ذلك في زيارة لمدة يومين إلى كل من رواندا وأوغندا لبحث سبل تعزيز التعاون بين دول المنطقة ولجنة العقوبات، وكذلك بحث سبل التغلب على أية عوائق تعرقل التعاون بين دول المنطقة من أجل مكافحة الحركات المسلحة في شرق الكونجو، والحيلولة دون قيام تلك الحركات بزعزعة الاستقرار والإضرار بأوضاع المدنيين وتهريب الثروات الطبيعة من البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange