أخبار عالمية

قتيلان في هجوم بقنبلة يدوية داخل جامعة في إثيوبيا

اثيوبيا

قتل طالبان إثيوبيان وأصيب 6 آخرون، جراء هجوم بقنبلة يدوية داخل جامعة بجنوب البلاد، وفقما أفادت الشرطة الجمعة.

ويعد الهجوم على الجامعة الثاني في البلاد خلال ثلاثة أسابيع.

وقال ضابط بالشرطة الإثيوبية، إن مهاجما واحدا أو أكثر ألقوا القنبلة على الطلاب في الحرم الجامعي بجامعة ديلا مساء الخميس، على ما أوردت وكالة “رويترز”.

ولم يذكر الضباط أي تفاصيل عن أسباب الهجوم في المنطقة التي تبعد نحو 350 كيلومترا إلى الجنوب من العاصمة أديس أبابا.

وأضاف المسؤول لوكالة الأنباء الإثيوبية:” قتل الهجوم طالبين وأصاب ستة بينهم أربعة في حالة خطيرة”.

وقالت الوكالة دون تفاصيل إن الشرطة تحتجز عددا غير محدد من المشتبه بهم.

ووقع التفجير بعد 21 يوما من إلقاء قنبلة على مصلين في مسجد بأديس أبابا حيث أصيب أكثر من 20 شخصا.

وتقول إثيوبيا إنها أحبطت العديد من خطط التفجير في السنوات الماضية وألقت بالمسؤولية على جماعات متمردة تتمركز بمناطق أخرى في الجنوب والجنوب الشرقي وكذلك على حركة الشباب المسلحة في الصومال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange