أخبار عالميةعاجل

سقوط عددًا من القتلى في هجوم على كنيسة في الكونغو الديموقراطية

نفذ مسلحون يعتقد أنهم على صلة بتنظيم داعش الأربعاء هجوما في شرق جمهورية الكونغو الديموقراطية أسفر عن عدد من القتلى، بينهم خمسة أشخاص قتلوا داخل كنيسة، وفق ما أفادت تقارير محلية الأربعاء.

ووقع الهجوم في وقت متأخر الثلاثاء في باييتي بالقرب من بلدة أويتشا في منطقة بيني.

وقال نيكولاس كيكوكو رئيس بلدية أويتشا إنه “تم نقل ثماني جثث لمدنيين قُتلوا على يد تحالف القوى الديموقراطية إلى براد” مستشفى البلدة، مضيفا أن بينهم خمسة مسيحيين قتلوا خلال حضورهم قداسا في باييتي.

وتقع باييتي في مقاطعة شمال كيفو بالقرب من الحدود مع مقاطعة إيتوري، وكلا المقاطعتين وضعتهما السلطات تحت ما يسمى ب”حالة الحصار” عام 2021.

ويسمح هذا الإجراء باستبدال المسؤولين المدنيين في المقاطعة بضباط من الشرطة والجيش من أجل محاربة الجماعات المسلحة.

وأكد داريوس سياهيرا المسؤول في المجتمع المدني وقوع الهجوم ووجود “جثث” في براد المستشفى، لكنه لم يحدد رقما.

وكان تحالف القوى الديموقراطية، وهو ائتلاف متمرد ذو غالبية مسلمة نشأ في أوغندا، قد ظهر في شرق جمهورية الكونغو الديموقراطية عام 1995.

ويعد التحالف من أخطر الميليشيات في المنطقة المضطربة، وقد بايع تنظيم داعش عام 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى