أخبار عالمية

روسيا : منع استيراد ملابس الماركات العالمية التي تحمل علامة “صنع في تركيا”

925

أ ش أ 

قررت السلطات الروسية منع استيراد ملابس الماركات العالمية التي تحمل علامة “صنع في تركيا”، في إطار مقاطعتها للمنتجات التركية.

وذكرت وكالة أنباء “سبوتنيك” الروسي، اليوم الأحد، فإن الملابس المصنوعة في تركيا أصبحت غير مرغوب فيها بروسيا، وأن مسؤولي هذه الماركات، ومن أجل تجنب خسائر مالية، فرضوا على مصانعهم في تركيا عدم وضع علامة “صنع في تركيا” على المنتجات.

وفي السياق ذاته، وضعت ذات الماركات العالمية خططا قصيرة المدى تتضمن إيقاف الإنتاج في تركيا بالنسبة للملابس التي ستُصدر إلى روسيا، قبل أن توقف الإنتاج بصفة عامة في تركيا.

وبدأ ممثلو الماركات العالمية إلغاء زيارات العمل إلى تركيا، ما سيهدد بعض الشركات والمصانع التركية بفقدان 70% من إجمالي إنتاجها حيث أعلمت هذه المصانع وزارة الاقتصاد التركية بحجم الخسائر المُقدرة في حال سحب طلبات الإنتاج من الشركات الأجنبية.

يذكر أن العلاقات الروسية التركية تعيش أسوأ أيامها، بعد إسقاط الجيش التركي طائرة عسكرية روسية اخترقت الأجواء التركية في 24 نوفمبر الماضي، وهو الأمر الذي تسبب في أزمة اقتصادية بين البلدين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange