صحةعاجل

دراسة: العمل المكتبي يزيد خطر الوفاة بأمراض القلب بأكثر من الثلث

حذر علماء من أن الأشخاص الذين يتطلب مجال عملهم الجلوس بشكل أساسي معظم الوقت، يمكن أن تزيد مخاطر الوفاة المبكرة لديهم بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة تزيد عن الثلث.

لكن دراسة تايوانية وجدت أن ممارسة التمارين الرياضية لمدة 15 إلى 30 دقيقة يوميًا يمكن أن تعوض الاثار الخطيرة للجلوس لفترات طويلة، بحسب صحيفة الدايلي ميل البريطانية.

وقام باحثون من جامعة تايبيه الطبية بفحص 481688 شخصا على مدى 20 عاما، ووجدوا أن الاشخاص الذين أمضوا معظم وقتهم جالسين كانوا أكثر عرضة للوفاة بنسبة 16% مقارنة بأولئك الذين كانوا واقفين في الغالب.

كما وجدت الدراسة أن العمال الذين يجلسون في الغالب في المكتب أكثر عرضة للوفاة بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 34%.

واقترحت الدراسة أن المكاتب الدائمة وأرباب العمل الذين يقدمون عضوية في صالة الألعاب الرياضية يمكن أن يساعدوا في التخفيف من مخاطر حياة العمل المستقرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى