أخبار عالميةعاجل

حاكم نيويورك يٌعلن عن تباطؤ انتشار فيروس كورونا و ترامب: أمامنا أسابيع عصيبة في نيويورك

كتب .. عثمان فكري من امريكا

أعلن حاكم نيويورك “أندرو كومو” أن انتشار فيروس كورونا المستجد في الولاية التي أصبحت بؤرة الوباء في الولايات المتحدة الامريكية بدأ يتباطأ بفضل إجراءات العزل والتباعد الاجتماعي.

وقال “أندريه كومو” في مؤتمر صحفي: تسير الأمور في الاتجاه الصحيح وأنه بفضل الاجراءات الاخيرة والتباعد الاجتماعي وعدم إرتياد المطاعم وتخفيف عدد الموظفين غير الأساسيين هما مطلبان كانا صعبان لكنهما في غاية الأهمية ولا غنى عنهما والوقائع تشير في هذه المرحلة إلى أننا تمكنا من إبطاء عدد الأشخاص الذين يدخلون المستشفيات.

وكانت إجراءات عزل سكان الولاية التي يبلغ عدد سٌكانها 20 مليون نسمة قد بدأت يوم الأحد الماضي فيما أبقيت المتاجر التي تعتبر أساسية مفتوحة وبعدما توقع الخبراء أن يتضاعف عدد الأشخاص الذين يدخلون المستشفيات في نيويورك كل يومين، باتوا يتوقعون مُنذ الثلاثاء، أن تتضاعف المدة لتصبح كل 4 أو 7 أيام فقط.

وسجلت ولاية نيويورك بعد ظهر الأربعاء الماضي نحو 30800 حالة إصابة مؤكدة بــ “كوفيد-19“بينها 17800 في مدينة نيويورك وحدها أي أكثر بـ 5146 حالة مقارنة مع ما تم تسجيله الثلاثاء الماضي.

وكانت التوقعات تٌشير وقتها إلى تضاعف عدد الإصابات كل ثلاثة أيام .. وبعد أن أشار حاكم نيويورك في الأيام الماضية إلى نقص كبير في تجهيزات الوقاية للطواقم الطبية قال “كومو” إن «مستشفيات الولاية بات لديها ما يكفي منها» حالياً.

وأضاف: اليوم لا يمكن لأي مستشفى أو أي ممرضة أو طبيب القول إن ليس لديهم تجهيزات وقاية .. لدينا ما يكفي للمستقبل القريب، لكن ليس للأسابيع الثلاثة أو الأربعة أو الخمسة المقبلة .. لكننا سنواصل شراءها، مشيراً إلى أن أجهزة التنفس لاتزال ناقصة .. وتُقدر الولاية أنه مع بلوغ الوباء ذروته وهو أمر مرتقب في غضون 14 إلى 21 يوماً ستحتاج إلى 30 ألف جهاز تنفس.

وكان الرئيس الامريكي دونالد ترامب قد قال يوم الاربعاء الماضي أن مدينة نيويورك هي مشكلتنا الأكبر في مجال مكافحة فيروس كورونا وأضاف خلال مؤتمره الصحفي اليومي للحديث عن مستجدات مكافحة فيروس كورونا في الولايات المتحدة: “أقوم بكل ما يمكن لمساعدة نيويورك التي تعاني ظروفا هي الأصعب حتى الآن وأمامنا أسابيع عصيبة في نيويورك بسبب تفشي الفيروس والحكومة تعمل ما يمكنها لمساعدة الولاية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى