إقتصاد وأعمالعاجل

جيروم باول: بدء عمليات خفض الفائدة قد يكون مناسب خلال 2024

قال جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، إن الاقتصاد الأمريكي حقق بعض التقدم الجيد، مع تراجع التضخم من أعلى مستوياته دون علامات على زيادة البطالة، مؤكدًا إنه «لا يزال هناك عمل يتعين القيام به.»

وأشار باول إلى أن «التضخم لا يزال مرتفعا للغاية، والتقدم المستمر في خفضه غير مضمون، والطريق إلى الأمام غير مؤكد»، مضيفًا: «أريد أن أؤكد للشعب الأمريكي أننا ملتزمون تمامًا بإعادة التضخم إلى هدفنا البالغ 2%».

وقال رئيس الفيدرالي الأمريكي، أنه قد من المناسب أن نبدء عمليات خفض الفائدة في وقت من عام 2024، لكنه أكد أنهم مستعدون للحفاظ على السياسة النقدية الحالية لفترة أطول من الزمن.

وتابع باول: «نحتاح إلى مزيد من البيانات الجيدة قبل اتخاذ قرار بخفض الفائدة»، مشيرًا إلى أن الطلب على العمالة مازال أعلى من المعروض.

وأكد أن المركزي الأمريكي سيواصل مراقبة السياسة النقدية عن كثب قبل اتخاذ أي قرار بشأن الفائدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى