فضائياتمرأة

جورجيت سافيدس تصف كبسولة لإنجاح العلاقات الزوجية في هنا العاصمة

د. جورجيت سافيدس

استضافت الإعلامية لميس الحديدي في برنامجها هنا العاصمة على قناة CBC إستشاري العلاج النفسي د. جورجيت سافيدس التي وصفت طريق السعادة الزوجية في فقرة كان عنوانها حوار حول أسباب النكد في الحياة الزوجية.
 
وأكدت د. جورجيت في البداية على أن الزوجين يلعبان بشكل متساوٍ دوراً رئيسياً في إنجاح العلاقة، واصفةً العلاقة بينهما بالنبتة التي تعيش وتكبر كلما تمت رعايتها.
 
وأضافت د. جورجيت أن التواصل من أهم الأمور التي من الواجب أن يحرص عليها الزوجان، فيكون الحديث بشكل منطقي وناضج “العالم دلوقتي بقى سريع ومفيش وقت ممكن يوفره الواحد منهم للتاني، ومع المسؤوليات خُلق البني آدم بيبقى ضيق، وده بيقتل الحوار بين الزوجين، ولازم التعاون بين الاتنين عشان يخلقوا الحوار”.
 
وأرجعت د. جورجيت أحد أسباب النكد بين الزوجين إلى كون المرأة عاطفية بشكل أكبر من الرجل، كما أنها في بعض الأحيان تفكر في واجباتها ثم تنسى أنها أنثى، مما يتسبب في إحباط الرجل والتسبب في مزيد من النكد، لتضع علاجاً لذلك بضرورة أن تكون المرأة عاملة، حتى يصبح أمامها العديد من المهام والانشغالات لإنجازها يومياً، واستغلالاً لقدرتها على أداء العديد من المهام في الوقت نفسه.
 
وعن أبرز الحالات الزوجية التي لجأت إلى د. جورجيت طوال مسيرتها المهنية، ذكرت أن معظم المشكلات تكون إما اختياراً خاطئاً من البداية أو عجلة في اتخاذ القرار، مشيرةً إلى أن الجيل الحالي يختلف عن الأجيال القديمة في عدم قدرته على الاحتمال.
 
وفي نهاية الحلقة نصحت د. جورجيت الأزواج الحاليين أو المستقبليين بأن يضعوا في اعتبارهم وجود علاقة صداقة بين كل منهما، وأن يعرفوا كيفية إسعاد أنفسهم وأن يحافظوا على عدد من الأنشطة المشتركة بينهما، كالرقص على سبيل المثال، وفي النهاية على كل زوجين أن يدركا سبب زواجهما والسبب الذي يجعلهما مستمرين مع بعضهما البعض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange