عاجل

توافد الأفواج السياحية من عواصم العالم على مطار الأقصر الدولي

 

شهد مطار الأقصر الدولي اليوم “الثلاثاء”، وصول عدد من الأفواج السياحية الجديدة من حول العالم بصورة طبيعية تمامًا وسط أجواء مميزة بين السائحين والعاملين بالمطار وتم فحص كافة المتوافدين والقادمين على الرحلات المختلفة من عواصم العالم.

وقال نائب رئيس غرفة شركات السياحة والسفر ورئيس لجنة التسويق السياحي بالأقصر محمد عثمان، في تصريح له اليوم، إن حركة وصول ومغادرة الأفواج السياحية لمدينة الأقصر تسير بصورة منتظمة وطبيعية تماما دون أية مشكلات، عقب الإعلان رسميًا عن اكتشاف عدد من الحالات المصابة بفيروس (كورونا) المستجد على مركب نيلي وجميعها لم تظهر عليه أعراض المرض رغم إيجابية التحاليل وهو ما أدى لحالة الاطمئنان بين السائحين وأبناء محافظة الأقصر.

وأكد عثمان أن توافد تلك الأعداد من الأفواج السياحية على متن طيران مباشر من عواصم العالم يؤكد أن الأقصر أمنة تمامًا، ويجب على الجميع التأكد من هذا الأمر من مشهد الزيارات بالمعابد الفرعونية والمعالم الآثرية بالبرين الغربي والشرقي بالآلاف بصورة يومية، رغم الإعلان عن إصابة حالات بكورونا على مركب نيلي تم التعامل معها بحرفية شديدة من رجال الصحة بمحافظة الأقصر .. قائلًا: “مهمتنا مشاركة تلك اللحظات المميزة من وصول الأفواج السياحية مع الجميع”.

من جانبه، قال مدير مطار الأقصر الدولي حسين سالم : إنه يجري تنفيذ كافة التعليمات من وزارتي الطيران والصحة، ويتم توقيع الكشف على كافة القادمين والمغادرين للمطار داخل الحجر الصحي بالمطار، عبر الجهاز الحراري.

وأوضح أنه في حالة اكتشاف أية حالة مشتبه بها، يتم التحفظ عليها فورًا ويتم نقلها إلى المستشفى المخصصة لذلك.. مؤكدًا أن وزارة الصحة أمدت مطار الأقصر مؤخرًا بسيارتي إسعاف تعملان على مدار الساعة، منهما سيارة مجهزة وذاتية التعقيم لنقل الحالات الإيجابية في الحال دون الاختلاط بأي ركاب آخرين بالمطار، والسيارة الآخرى للكشف على المترددين على المطار من العمال والموظفين والمترددين عليه بصورة يومية.

وقال إن المطار استقبل السبت الماضي 8 رحلات (شارتر) قادمة من فرنسا، وتسير رحلات أسبوعية للمطار من مختلف دول العالم، ولدى وصول السائحين لأرض المطار يتم فحصهم عبر الحجر الصحي، وفي حالة أن الحالة سليمة ينهى أوراقه من المطار للفندق، وحال وصول السياح من مطارات مصر الداخلية يتم فحصهم سريعا لكونهم في آمان ويتم فحصهم بالمطارات المختلفة، والحالات المكتشفة يتم التحفظ عليها؛ لفحصها كل نصف ساعة للتأكد من حالتهم تمامًا، لحين نقلهم لمستشفى العزل.

ووجه العاملين بالمطار بالالتزام بتشديد الإجراءات الاحترازية، وتطبيق أعلى درجات الوقاية في التعامل مع الركاب، وتطهير وتعقيم جميع الطائرات ومختلف وسائل النقل التي تعمل بالمطار، والتخلص الآمن من النفايات، والمتابعة الدقيقة لكافة الإجراءات من إدارة السلامة والصحة المهنية بالمطار، من أجل تطبيق أعلى معايير السلامة الصحية، وفقًا للتعليمات الصادرة عن وزارة الصحة ومعايير منظمة الصحة العالمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange