أخبار عالمية

تنظيم “داعش” يذيع تسجيلا مصورا لمنفذي هجمات باريس

احداث باريث

نشر تنظيم “داعش” تسجيلا مصورا زعم أنه لتسعة أشخاص شاركوا في هجمات باريس في 13 نوفمبر التي خلفت 130 قتيلا.

ويتضمن الفيديو صور الأشخاص التسعة، والرسائل الأخيرة لهم، حسب زعم التنظيم. ولم يتسن لوكالات أنباء دولية التحقق من صحة التسجيل المصور حتى الآن.

وامتنعت وزارة الخارجية الفرنسية عن التعليق على الشريط المصور.

وكان التنظيم نشر، الثلاثاء الماضي، عبر مجلّته المسمّاة “دابق” صوراً لمنفّذي اعتداءات باريس مع تفاصيل عن جنسياتهم وألقابهم.

وتصدّرت غلاف المجلّة، التي يستخدمها “داعش” لترويج أفكاره ونشر دعايته، صور للجهاديين الـ9، أتت على خلفيّة لمدينة باريس مرفقة بعنوان، “فقط إرهاب، دعوا باريس تكون عبرة لباقي الأمم التي تريد أن تأخذ حذرها”.

الجديد في هذه المسألة هو إعلان “داعش” عن هويّة الشخصين اللذين لم تتعرّف على جثتيهما السلطات الفرنسيّة حتى الآن وهما عراقيا الجنسيّة، بحسب المجلّة، علماً بأن الشرطة استطاعت أن تتعرّف على هويات 7 مهاجمين، لتكتمل بذلك الصورة مع معرفة هويات الإرهابيين التسعة، وهم عراقيان و3 بلجيكيين و4 فرنسيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange