سياسة

تلاوي: مشروع «حكومات منفتحة وشاملة» استكمال لنجاحات المرأة المصرية

635859340652034386_473.jpg_q_1

دشنت السفيرة ميرفت تلاوي، رئيس المجلس القومي للمرأة مشروع “نحو حكومات منفتحة وشاملة.. تعزيز مشاركة المرأة في البرلمان ومواقع صنع القرار والسياسات”، وذلك بحضور الدكتور أحمد زكي بدر، وزير التنمية المحلية، والدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولي، والمستشار محمود فوزي، نائبا عن وزير الشئون القانونية ومجلس النواب، ورولف التر ممثل منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

وأكدت “تلاوي” – في كلمتها خلال فعاليات المؤتمر الذي نظمه المجلس لتدشين المشروع – أن اليوم يعتبر استكمالا للاحتفال بنجاحات المرأة المصرية التي حصدت مؤخرا فى البرلمان 87 مقعدًا، بالإضافة إلى 4 دوائر لم تحسم بعد، منهم 17 سيدة على المقاعد الفردي، ما يدل على أن المرأة زادت ثقتها فى ذاتها وزاد قبول المجتمع لها، وهو نتاج مجهود كبير بدأ من لجنة الخمسين، وقانون الانتخاب، حيث استطاع المجلس أن يجعل نصف القوائم من السيدات ونصف عدد التعيينات أيضا حتى وصل العدد إلى 87 سيدة، وهو أعلى تمثيل لها منذ برلمان 1957.

وأشارت إلى إنشاء المكتب السياسى بالمجلس، الذى يعمل على دعم المرشحات للبرلمان والمجالس المحلية، ودعم البرلمانيات من خلال تعزيز دورهن التشريعى والرقابى، وإعداد قاعدة بيانات عن القيادات النسائية المؤهلة للمشاركة السياسية، ودراسة القوانين ومساعدة العضوات فى تقديم طلبات الإحاطة والاستجوابات وسحب الثقة ومراجعة خطط الدولة وميزانيتها وإقرار الموازنة العامة.

وطالبت بإنشاء فرع للمكتب السياسى داخل مجلس النواب ليكون نقطة اتصال بين المجلس ونائبات البرلمان، مؤكدة أن النائبات أصبحن كتلة مؤثرة داخل البرلمان، وسوف تكون المدافع الأساسى عن قضايا العدالة الاجتماعية ونسعى إلى تقوية هذه الكتلة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange