سياراتعاجل

تراجع مبيعات فولكس فاجن حول العالم بأكثر من 33% بسبب كورونا

سجلت مجموعة “فولكس فاجن” الألمانية العملاقة لصناعة السيارات تراجعا حادا في مبيعاتها في مايو الماضي بسبب تراجع الطلب على خلفية أزمة جائحة كورونا.

وأعلنت الشركة، الجمعة، في مقرها بمدينة فولفسبورج الألمانية أن مبيعاتها على مستوى العالم تراجعت في مايو الماضي بنسبة 33.7% إلى 609 آلاف سيارة، مقارنة بنفس الشهر العام الماضي.

وبحسب البيانات، بلغت نسبة تراجع المبيعات منذ بداية هذا العام نحو 30%.

وبالنسبة مايو الماضي تراجعت مبيعات الشركة في أمريكا الجنوبية بنسبة 68.9%، وبلغت نسبة التراجع في سوقها الرئيسي بغرب أوروبا 57.3%، بينما ارتفعت مبيعاتها في الصين بنسبة 5.7%.

وتراجعت مبيعات علامة “سيات” بنسبة 65%، وعلامة “سكانيا” للشاحنات بنسبة 61.3%. وبلغت نسبة التراجع في علامة فولكس فاجن الرئيسية 29.7%، و”أودي” بنسبة 21.9%، و”سكودا” بنسبة 45.1%. وسجلت “بورشه” أدنى نسبة تراجع (سالب 17.4%).

ويعاني قطاع صناعة السيارات بأكمله من تراجع في المبيعات ومشكلات في سلاسل التوريد. وتتكدس السيارات في مخازن العديد من الشركات المصنعة، كما تتراجع المبيعات لدى وكلاء البيع. وتتوقع شركات كثيرة نتائج سيئة في نشاطها في الربع الثاني من هذا العام.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى