إقتصاد وأعمال

تخفيض قيمة الجنيه له نتائج إيجابية بشرط تعديل قانون الاستثمار

قرض-مالي-570x300

قال الدكتور محمد فؤاد الخبير الاقتصادى أن اتجاه الدولة لتخفيض قيمة الجنيه المصرى أمام الدولار هو قرار له تبعات سلبية وإيجابية فى نفس الوقت على الاقتصاد القومى.

وأضاف  أن الجانب السلبى هو أن مصر دولة مستوردة فى الأساس حيث تعتمد فى جميع مصادرها سواء من مستلزمات إنتاج أو مواد غذائية على الاستيراد، فضلا عن غياب نسبة كبيرة من المكون المحلى فى العديد من الصناعات، ونتيجة لذلك شهدت مصر تراجعا كبيرا فى نسبة الصادرات خلال النصف الأول من عام 2015 وأن الجانب الإيجابى من تخفيض الجنيه المصرى هو أنه يعد محفزا ومشجعا على الاستثمار ويضع مصر فى مصاف الدول الجاذبة للاستثمار ولكن بشرط تغيير قوانين الاستثمار وهو ما تعمل الحكومة علية منذ سبعة شهور ولم يتحقق بعد، مضيفا بأن هذه هى الإستراتيجية التى اتبعتها الصين لتشجيع الاستثمار.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange