أخبار عالميةعاجل

بعد الهجمات الأمريكية على سوريا والعراق.. “جوتيريش” يدعو جميع الأطراف لاتخاذ تدابير للحد من التوترات

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، عن قلقه بشأن خطر التصعيد بعد الضربات الأمريكية على سوريا والعراق، ويدعو جميع الأطراف إلى اتخاذ تدابير للحد من التوترات، حسبما صرح المتحدث باسم الأمين العام ستيفان دوجاريك.

وقال دوجاريك: “الأمين العام يشعر بالقلق إزاء مخاطر المزيد من التصعيد”.

وأضاف: يدعو جوتيريش جميع الأطراف إلى اتخاذ إجراءات ملموسة للحد من التوترات ومراعاة التكاليف الاقتصادية والبشرية للصراع الأوسع في منطقة هشة بالفعل”.

وأعلنت “المقاومة الإسلامية” في العراق، اليوم السبت، استهداف قاعدة “خراب الجير” في ريف الحسكة، شمال شرقي سوريا بطائرات مسيرة.

وفي بيان أصدرته “المقاومة الإسلامية” في العراق، جاء فيه: “هاجم مجاهدو المقاومة الإسلامية في العراق، قاعدة “خراب الجير” المحتلة بالعمق السوري بواسطة طائرات مسيرة، ونؤكد استمرارنا في دك معاقل الأعداء”.

أعلنت وسائل إعلام عراقية، نقلاً عن قيادة عمليات الأنبار لـ”الحشد الشعبي”، اليوم السبت، مقتل 16 شخصًا إثر ضربات أمريكية غربي العراق.

وذكرت وكالة “شفق نيوز”، نقلاً عن قيادة عمليات الأنبار لـ”الحشد الشعبي”، أن 16 شخصًا قُتلوا، وأصيب 25 آخرين، في القصف الأمريكي لمحافظة الأنبار غربي العراق.

وجاء في البيان الرسمي لـ”الحشد الشعبي العراقي”، أن “الولايات المتحدة الأمريكية استهدفت أكثر من 85 موقعًا تابعًا لـ”الحرس الثوري الإيراني” والقوات التابعة له في العراق وسوريا كجزء من الضربات الانتقامية ضد قاعدتها العسكرية في الأردن”.

وصرّح المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية، يحيى رسول، اليوم السبت، أن الضربات الأمريكية تشكل انتهاكًا لسيادة العراق.
وفي بيان رسمي صدر على قناته الرسمية في موقع “إكس”، جاء فيه: “تتعرض مدن القائم والمناطق الحدودية العراقية إلى ضربات جوية من قبل طائرات الولايات المتحدة الأمريكية، إذ تأتي هذه الضربات في وقت يسعى فيه العراق جاهدا لضمان استقرار المنطقة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى