أخبار عالميةعاجل

بايدن لـ “واشنطن بوست”: الشعب الفلسطيني يستحق دولته الخاصة

صرّح الرئيس الأمريكي، جو بايدن، أن الشعب الفلسطيني يستحق دولته الخاصة، ويجب أن تحكم غزة والضفة الغربية سلطة فلسطينية مجددة.

وقال بايدن: “الشعب الفلسطيني يستحق أن تكون له دولته الخاصة ومستقبل خالٍ من حركة “حماس”، وفيما نسعى إلى السلام يجب إعادة توحيد قطاع غزة والضفة الغربية تحت بنية حكومية واحدة، وفي نهاية المطاف تحت سلطة فلسطينية مجددة، ويجب العمل باتجاه حل الدولتين”.

وأضاف بايدن أن التوصل إلى حل الدولتين “يتطلب التزامات من الإسرائيليين والفلسطينيين، وكذلك من أمريكا وحلفائنا وشركائنا، وهذا العمل يجب أن يبدأ الآن”.

واستبعد بايدن تهجير سكان قطاع غزة بالقوة أو إعادة احتلاله من إسرائيل أو تقليص مساحته.

وأشار إلى أنه “منكسر القلب” إزاء الصور الواردة من غزة والتي تظهر مقتل “آلاف المدنيين، بينهم أطفال”.

وأكد بايدن أن وقف إطلاق النار في قطاع غزة الآن لا يمكن أن يحقق السلام، طالما ظلت حركة “حماس” ملتزمة بـ”فكر التدمير”.

وكتب بايدن، في مقال نشره في صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، أنه “طالما ظلت “حماس” ملتزمة بفكر التدمير، فإن وقف إطلاق النار لن يعني السلام، فوقف إطلاق النار بالنسبة لأعضاء حركة “حماس” هو فرصة لتجديد ترسانتهم الصاروخية وإعادة تموضع مقاتليهم، والعودة إلى القتل من خلال مهاجمة المدنيين”.

وتابع بايدن: “لا ينبغي أن يكون هدفنا وقف الحرب الآن، بل وقفها إلى الأبد، وكسر دائرة العنف وبناء شيء أقوى في غزة وفي جميع أنحاء الشرق الأوسط، حتى لا يكرر التاريخ نفسه”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى