إقتصاد وأعمال

المشاريع الصغيرة والمتوسطة هي الحل لمحاربة البطالة

مشروعات صغيرة

لجأت معظم دول الشرق الأوسط إلى دعم المشاريع المتوسطة والصغيرة من أجل خفض البطالة، في أعقاب التداعيات الاقتصادية للعام الماضي، وتراجع أسعار النفط.

وتسعى دول المنطقة، خاصة السعودية والإمارات ومصر،إلى تخفيف الإجراءات البيروقراطية ودعم مشاريع الإنترنت واحتضان رواد الأعمال.

وتشمل الإجراءات السعودية تقديم الفرص التمويلية وإيجاد أنظمة وتشريعات لها لدعم الناتج المحلي الإجمالي، بحكم تمثيل المنشآت المتوسطة والصغيرة ما يقارب 40 في المئة من مجمل السوق.

أما دولة الإمارات فتضم قرابة 300 ألف شركة متوسطة وصغيرة توفر ما نسبته 86% من الوظائف في السوق الإماراتية وتشغل حوالي 50% من القوى العاملة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange