أخبار عالمية

المخابرات التركية : رصد 21 مسلحا يخططون لتنفيذ تفجيرات انتحارية داخل البلاد

635804167571625034_657.jpg_q_1

رصدت المخابرات التركية 21 مسلحا بينهم 6 سيدات تابعين لتنظيم “داعش” المتطرف يخططون لتنفيذ تفجيرات انتحارية داخل تركيا، عقب الهجمات الإرهابية التي وقعت في كل من مدينة “ديار بكر” وبلدة “سوروج” التابعة لمدينة شانلي أورفا جنوب شرق البلاد والتفجيرين اللذين وقعا في أنقرة السبت الماضي وأسفرا عن مقل 97 شخصا وإصابة أكثر من 500 آخرين.

ووفق بيان الداخلية التركية فإن 18 شخصا من المطلوبين يعيشون بمدينة أديامان جنوب البلاد و3 منهم سيدات أجانب تزوجن من هؤلاء الأشخاص ؛ والتحق الأشخاص الذين تجمعوا في مقهى عام 2013 في أديامان بصفوف تنظيم داعش بعدما اتجهوا واحدا تلو الآخر إلى سوريا عبر الحدود التركية خلال النصف الثاني من العام الماضي.

وبدأت سلطات الأمن التحري والبحث بناء على شكوى من أهاليهم إلى أن الأشخاص الذين عبروا الحدود انضموا لداعش بدأت في البحث عنهم باعتبارهم “أشخاص إرهابيين مفقودين”.

ووفق البيان فقد نظم”أورهان جوندار” الذى انتقل أكتوبر الماضي إلى سوريا وانضم لصفوف داعش هجوما انتحاريا خلال تجمع جماهيري لحزب الشعوب الديمقراطي الكردي في مدينة ديار بكر قبل انتخابات 7 يونيو الماضي؛ أما عبد الرحمن ألاجوز فقام بهجوم انتحاري في بلدة سوروج بشانلي أورفا في 20 يوليو الماضي وألقت القبض على أورخان جوندار عقب التفجير.

كما كشفت قوات الأمن عن وجود 15 شخص بينهم “يونس أمرة ألأجوز” الأخ الكبير لــ”عبد الرحمن ألاجوز” الذي فجر نفسه انضموا لتنظيم داعش، وأُطلق عليهم اسم “مجموعة دوكوماجيلار” أي “النساجون” المأخوذة من اسم مصطفى دوكوماجي الذي يقودهم، كما أوضحت أنه تم تدريبهم على التفجيرات الانتحارية في مدينتي الرقة وتل أبيض وهما بمثابة قاعدة داعش.

وعقب هذه التطورات كشفت أجهزة المخابرات التركية أيضا عن أن الأشخاص الذين كانت تراقبهم تزوجوا في سوريا منذ فترة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange