أخبار عالمية

المحكمة العليا بتل أبيب تفرض على نتنياهو تعيين وزير للصحة خلال 60 يوما

635759503158561192_396.jpg_q_1

ذكر موقع يديعوت أحرونوت ” ynet ” أنه في حكم درامي قضت المحكمة العليا بأنه يجب تعيين وزير للصحة في دولة إسرائيل وذلك في استجابة منها للالتماس الذي تقدم به حزب “هناك مستقبل”. كما قضت المحكمة بأن ينهي نائب وزير الصحة يعقوب ليتسمان من حزب “يهدوت هتوراة” مهام منصبة كنائب لوزير الصحة في غضون شهرين. كما جاء في قرار المحكمة أن ليتسمان يمكن أن يتولى منصب وزير الصحة بشكل قانوني.

وأوضح الموقع أنه لو تولى ليتسمان فعلاً منصب وزير الصحة فسوف تكون هذه هي المرة الأولى التي يتولى فيها عضو كنيست من حزب “يهدوت هتوراه” حقيبة وزارية في الحكومة.

وتجدر الإشارة إلى أنه لاسباب عقائدية يمتنع حزب يهدوت هتوراه عن تولى منصب وزاري، وأنه قد اعتيد على حل هذه المسألة بأن يتولى ممثلوه منصب نائب الوزير على أن يبقى منصب الوزير شاغراً في الغالب إلى جانب ما يحصل عليه من مناصب أخرى دون منصب الوزير أيضاً بموجب القوة التي يمنحه إياها عدد المقاعد التي حصل عليها في انتخابات الكنيست.

وحسب التقديرات فإن ليتسمان سوف يتولى منصب وزثير الصحة فعلياً. ومن جانبه أعلن مكتب رئيس الوزراء أنه سوف يحترم حكم المحكمة.

ومن جانبه فقد رحب يائير لبيد رئيس حزب ” هناك مستقبل ” مساء اليوم بقبول محكمة العدل العليا الإلتماس الذي تقدم به حزبه، ومن ثم أثنى على قرار المحكمة بضرورة تعيين وزير للصحة.

وقال لبيد إن المصلحة العامة تغلبت على المصلحة السياسية حيث وضعت المحكمة العليا حدًا للتلاعبات، وأقرّت بأن مواطني إسرائيل يستحقون وزيراً بوظيفة كاملة في وزارة الصحة.

وعلق ليتسمان بأن كتلته سوف تدرس قرار المحكمة العليا وستطرح القضية أمام مجلس كبار حاخامات التوراة للبت فيها، والذي يتوقع أن ينعقد الأربعاء القادم ليتخذ قراراً بشأن السماح لليتسمان بالتعيين في منصب وزير الصحة من عدمه. وفي حال اقر المجلس ذلك ستكون هذه أول مرة بعد عشرات السنين يتم فيها تعيين ممثل عن ” أجودت يسرائيل ” للتيار اليهودي المتشدّد في منصب وزير بالحكومة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange