حوادث و قضايا

المحامى العام يحيل ١١ إخوانيًا للمحكمة العسكرية لارتكابهم أعمال تخريب بالشرقية

محكمة-أرشيفية

قرر المستشار أحمد الفقي المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية، إحالة ١١ شخصًا من عناصر جماعة الإخوان الإرهابية إلى المحكمة العسكرية، وذلك لارتكابهم أعمال تخريبية، وضبطهم وبحوزتهم عدد من القنابل والعبوات الناسفة، لاستخدامها في جرائمهم .

وكانت الأجهزة الأمنية بالشرقية قد تلقت معلومات تفيد بأن وراء الأعمال الإرهابية التي استهدفت محولات وأبراج الكهرباء وخطوط السكة الحديد والغاز الطبيعي ومياه الشرب والصرف الصحي، خلية نوعية تضم عددا من عناصر الإخوان، وأنهم يستأجرون شقة بمدينة العاشر من رمضان، ويتخذونها وكرا لإعداد المتفجرات والانطلاق لتنفيذ جرائمهم .

وتم رصد تحركاتهم وبمداهمة الشقة المذكورة تم ضبط ١١ شخصًا أعضاء الخلية وبحوزتهم ٥٢ قنبلة وعبوة ناسفة، وبمناقشتهم اعترفوا بتصنيعها لاستخدامها في أعمال تخريبية، وبأن بعض القيادات الإخوانية كانوا يمولونهم بالأموال اللازمة .

وفي سياق متصل، قرر المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية، حبس ١٠ أشخاص من عناصر الإخوان بمركز بلبيس ، لمدة ١٥ يوما على ذمة التحقيقات، لخرقهم قانون التظاهر والتحريض على العنف وترويع المواطنين و الانضمام لجماعة إرهابية.

وكان العشرات من عناصر وأنصار الإخوان ، قد نظموا مسيرة بقرية غيتة مركز بلبيس، مرددين الهتافات المناهضة للجيش والشرطة ومؤسسات الدولة، والمطالبة بعودة الرئيس المعزول، كما تجمهروا على الطريق العام أمام القرية وعطلوا الحركة المرورية، وأطلقوا الشماريخ والألعاب النارية .

وتصدت لهم قوات الأمن بإشراف اللواء حسن سيف مدير أمن الشرقية، وفرقتهم باستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع، وتمكنت من ضبط ١٠ أشخاص منهم، وإحالتهم للنيابة العامة التي تولت التحقيق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange