أخبار عربيةعاجل

القوات المسلحة العراقية: الضربات الأمريكية انتهاكًا لسيادة البلاد وتقويضًا لجهود الحكومة

صرّح المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية، يحيى رسول، اليوم السبت، أن الضربات الأمريكية تشكل انتهاكًا لسيادة العراق.

وفي بيان رسمي صدر على قناته الرسمية في موقع “إكس”، جاء فيه: “تتعرض مدن القائم والمناطق الحدودية العراقية إلى ضربات جوية من قبل طائرات الولايات المتحدة الأمريكية، إذ تأتي هذه الضربات في وقت يسعى فيه العراق جاهدا لضمان استقرار المنطقة”.

وأضاف البيان: “هذه الضربات تعد خرقا للسيادة العراقية وتقويضا لجهود الحكومة العراقية، وتهديدا يجر العراق والمنطقة إلى ما لا يحمد عقباه، ونتائجه ستكون وخيمة على الأمن والاستقرار في العراق والمنطقة”.

وذكرت وزارة الدفاع السورية في بيان، اليوم السبت، أن الغارات الجوية الأمريكية على شرقي سوريا أسفرت عن سقوط ضحايا مدنيين وعسكريين وألحقت أضرارًا جسيمة بالممتلكات العامة والخاصة.

وجاء في بيان الدفاع السورية: “شنت قوات الاحتلال الأمريكي، فجر اليوم، عدوانًا جويًا سافرًا على عدد من المواقع والمدن شرقي سوريا وبالقرب من الحدود السورية العراقية، ما أدى إلى سقوط عدد من القتلى المدنيين والعسكريين وبعض الجرحى، وإلحاق أضرار جسيمة بالممتلكات العامة والخاصة”.

وأكدت وزارة الدفاع السورية أن الضربات الأمريكية “ليس لها أي مبرر وهي محاولة لإضعاف قدرات الجيش السوري وحلفائه في مكافحة الإرهاب”.

وكان مراسل “سبوتنيك” في سوريا قد أفاد، منتصف ليل الجمعة، باستهداف القوات الأمريكية منطقة حدودية بين سوريا والعراق شرقي دير الزور.

من جانبه، قال وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن، إن “الضربات الأمريكية على أهداف للحرس الثوري الإيراني في العراق وسوريا مجرد بداية رد إدارة بايدن على هجوم على القوات الأمريكية في الأردن الشهر الماضي”.

وأضاف أوستن في بيان: “هذه بداية ردنا، كما أن الرئيس وجّه باتخاذ إجراءات إضافية لمحاسبة الحرس الثوري الإيراني والميليشيات التابعة له على هجماتهم على القوات الأمريكية وقوات التحالف، حيث ستتكشف هذه الأمور في الأوقات والأماكن التي نختارها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى