صحةعاجل

الشتاء والتهابات الجلد.. الأمراض وطرق العلاج

تزداد فرص التعرض لمشاكل جلدية كثيرة خلال فصل الشتاء، والسبب برودة الطقس وعدم تناول كميات وفيرة من الماء، ووفقا لموقع Healthshots فإنها قد تكون ناجمة عن عدد من العوامل مثل الالتهابات أو الأكزيما أو الأورام الأخرى.

وأشار التقرير، إلى أن بعض المشكلات الجلدية قد تبدو وكأنها ندبات، إلا أن البعض الآخر قد يكون لديه دمامل وخلايا وبثور، كما قد تؤدي بعض الآفات إلى بعض الطفح الجلدي أو النمش.

وأضاف التقرير، أن ظهور مناطق من الجلد غير طبيعية ولا تشبه الجلد الطبيعي المحيط بالمشكلات الجلدية، وقد يرجع ذلك إلى أسباب عديدة مثل الالتهابات أو الأورام أو الأكزيما أو لأسباب أخرى.

وقدم التقرير أبرز أنواع المشاكل الجلدية التي تظهر خلال فصل الشتاء، ومنها:

– الالتهابات البكتيرية أو الفيروسية أو الفطرية

ظهور الدمامل، والقروح، و يمكن علاجها بالمضادات الحيوية أو الأدوية المضادة للفيروسات أو الأدوية المضادة للفطريات.

– الأكزيما أو التهاب الجلد

هذه حالة جلدية التهابية وغالبًا ما تنطوي على احمرار وحكة وتكوين بثور أو طفح جلدي. يمكن استخدام الكورتيكوستيرويدات الموضعية ومضادات الهيستامين للتحكم في الأعراض.

-الصدفية

هي حالة من أمراض المناعة الذاتية المزمنة تتميز بالتراكم السريع لخلايا الجلد، وينتج عن ذلك قشور سميكة وفضية وبقع حمراء على الجلد. تعتبر الستيرويدات الموضعية والعلاج الضوئي والأدوية الجهازية من العلاجات الشائعة.

– ردود الفعل التحسسية

يمكن أن يصاب الشخص بها وظهور الاحمرار، والحكة، وفي بعض الأحيان تقرحات، ولذا يجب تجنب المواد المسببة للحساسية ، ويمكن استخدام مضادات الهيستامين والستيرويدات الموضعية للتخفيف.

– الأورام

يمكن أن تكون المشكلات الجلدية حميدة أو خبيثة وتشمل الأمثلة المختلفة لهذه الشامات، والخراجات “حميدة”، أو سرطان الجلد “خبيث”. الاستئصال الجراحي أو العلاج الكيميائي أو الإشعاعي أو العلاج المناعي، حسب طبيعة الورم.

– أمراض المناعة الذاتية

تتضمن اضطرابات المناعة الذاتية مهاجمة الجهاز المناعي للخلايا السليمة، بما في ذلك خلايا الجلد، و تتمثل الأعراض في آفات جلدية وطفح جلدي وأعراض جهازية، يمكن وصف الأدوية المثبطة للمناعة والأدوية المضادة للالتهابات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى