أخبار عالميةعاجل

السلطات الفرنسية تستبعد العمل الإرهابي في هجوم الطعن باريس

أعلنت نيابة مكافحة الإرهاب في فرنسا أنها تتابع تطورات الوضع بعد هجوم الطعن بسكين، الذي نفذه شخص صباح اليوم السبت في محطة قطارات “جار دو ليون” بجنوب شرق باريس، وأسفر عن إصابة ثلاثة أشخاص، أحدهم في حالة خطيرة، فيما استبعدت السلطات أن يكون عملا إرهابيا.

ومن جهته، ندد وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانين بالهجوم، موجها الشكر لأفراد الأمن الذين قاموا بالقبض على المهاجم المشتبه به.. وكتب، على منصة “إكس”، “قام شخص صباح اليوم بإصابة ثلاثة آخرين بسكين، أحدهم بجروح خطيرة، في محطة “جار دو ليون”، قبل أن يتم القبض عليه.

ومن المنتظر أن يتوجه قائد شرطة باريس لوران نونيز إلى مكان الحادث، فيما قامت الشرطة بإخلاء صالة من الصالات الكبرى بمحطة القطار “جار دو ليون” بشكل مؤقت، كما قامت بإخلاء العاملين في المحال التجارية داخل المحطة.

وتسبب الحادث أيضا في تعطيل بعض خطوط وسائل النقل العام التي تمر من خلال المحطة، واضطر الركاب إلى متابعة الخطوط البديلة المشار إليها.. فيما أعلنت الشركة الوطنية للسكك الحديدية، من جانبها، أن حركة القطارات طبيعية تماما ولم تتأثر بالحادث اليوم في عطلة نهاية الأسبوع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى