أخبار عربيةعاجل

«السبسي» يبدأ مشاورات لاختيار رئيس حكومة الوحدة التونسية

TUNISIE PRESIDENT PAGE facebook

بدأت مشاورات بين الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، وأحزاب، ومنظمات وطنية، لاختيار رئيس حكومة الوحدة الوطنية، بعد سحب البرلمان الثقة من حكومة الحبيب الصيد، الأسبوع الماضي.

واقترح السبسي، في الاجتماع الذي عقد مساء الاثنين، على الأطراف المشاركة في الحوار تكليف يوسف الشاهد برئاسة الحكومة المقبلة.

ويعد القيادي بحزب نداء تونس يوسف الشاهد البالغ من العمر 41 عاما، من أبرز المرشحين لخلافة الحبيب الصيد في رئاسة الحكومة التونسية، وهو باحث، وأستاذ جامعي، وحاصل على دكتوراه علوم فلاحة وشهادة مهندس في الاقتصاد الزراعي.

وعمل الشاهد في الاتحاد الأوروبي ومنظمة الأمم المتحدّة للأغذية والزراعة من 2000 إلى 2005 كخبير دولي في السياسات الفلاحية، كما عمل أستاذا مساعدا بجامعة “ران 1” بفرنسا عامي 2002 و 2003، وبعدها اشتغل بالمعهد الأعلى الفلاحي بفرنسا من 2003 إلى 2009.

وذكرت تقارير إعلامية تونسية، أن حاتم بن سالم يملك هو الآخر حظوظا لرئاسة الحكومة.

وبن سالم هو كاتب الدولة بوزارة الخارجية الأسبق ووزير التربية في عهد زين العابدين بن علي، ويرأس الآن معهد الدراسات الاستراتيجية، وحاصل الدكتوراه في الحقوق، وعين في السابق سفيرا لتونس بعدد من البلدان ثم سفيرا ممثلا قارا لتونس لدى الأمم المتحدة.

وتعرض الحبيب الصيد، وهو رئيس وزراء تكنوقراط تولى منصبه قبل أقل من عامين، لانتقادات بسبب التقدم البطيء بشأن حزمة إصلاحات مالية ترمي إلى تحقيق النمو وتوفير فرص العمل.

ويشارك في هذه المشاورات ممثلون عن 9 أحزاب و3 منظمات، وقعت في 13 يوليو الماضي وثيقة ضبطت أولويات عمل حكومة الوحدة الوطنية، التي اقترحها الرئيس التونسي بهدف إخراج البلاد من “أزمة حقيقية”.

يشار إلى أن 118 نائبا صوتوا ضد تجديد الثقة بالحكومة، مقابل 3 فقط أعطوها ثقتهم و27 نائبا امتنعوا عن التصويت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange