عاجلفضائيات

الخارجية الأمريكية: الشعب الفلسطيني لا يتحمل مسئولية ما فعلته حماس في 7 أكتوبر

أكد المتحدث الإقليمي باسم الخارجية الأمريكية سامويل وربيرج، استمرار العمل على وصول المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، بالتعاون مع مصر والأمم المتحدة وإسرائيل والأطراف الأخرى.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية- في مداخلة لقناة (العربية الحدث) الإخبارية- “إن زيارة وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلنكين إلى المنطقة تأتي في إطار بحث العديد من الملفات منها المساعدات الإنسانية للشعب الفلسطيني في قطاع غزة، وبحث إمكانية الوصول إلى هدنة مؤقتة لإطلاق سراح الرهائن وتسهيل إيصال تلك المساعدات الإنسانية، وكل الملفات المهمة التي تتعلق باليوم التالي للحرب في غزة”.

وأضاف أن “الولايات المتحدة ترى أن الشعب الفلسطيني ليس لديه مسئولية عما فعلته حماس في 7 أكتوبر الماضي، كما أن هناك أكثر من مليوني مواطن فلسطيني في حاجة إلى المساعدات الإنسانية، ونحن سنستمر في تقديم وإيصال هذه المساعدات الإنسانية إليهم، ونعمل على ذلك مع الجانب المصري والأمم المتحدة والإسرائيليين ومع كل الأطراف الأخرى”.

وحول الإصلاحات التي قامت بها السلطة الفلسطينية.. قال وربيرج: “إن بالنسبة للولايات المتحدة الإصلاحات التي ستكون كافية هي التي ستكون كافية للشعب الفلسطيني وهذا أهم شيء، ونحن نؤيد أن تكون هناك سلطة واحدة في فلسطين لديها الإمكانية لتسيطر وتوفر الخدمات الأساسية للشعب الفلسطيني في قطاع غزة والضفة الغربية بعد هذه الحرب”.

وأشار إلى أن المبادئ الأساسية بالنسبة للولايات المتحدة تؤكد على عدم عودة الاحتلال الإسرائيلي لقطاع غزة، وعدم تقليص مساحة الأراضي الفلسطينية في قطاع غزة، “فنحن نرفض هذه الفكرة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى