أخبار عربية

الجيش اللبناني يوقف لاجئين سوريين بسبب الأوراق الثبوتية

لاجئ-1

داهم الجيش اللبناني، اليوم الجمعة، مخيمات اللاجئين السوريين في عدة مناطق بمحافظة البقاع شرق البلاد، وسط تكثيف الإجراءات الأمنية في بلدة عرسال المحاذية للحدود السورية.

وقالت (الوكالة الوطنية اللبنانية للاعلام الرسمية) إن الجيش أنهى مداهمة مخيمات النزوح السوري في منطقة مشاريع القاع والمزارع المحيطة ، بعد أن أوقف 19 سوريا لعدم حيازتهم الأوراق الثبوتية .

وتزامنا مع مداهمة مخيمات اللاجئين، شدد الجيش إجراءاته الأمنية في مدينة طرابلس شمال البلاد، وفي عرسال شرقا، حيث قصف مواقع الجماعات المسلحة في جرود البلدة.

وكانت مخابرات الجيش قد أعلنت امس تنفيذ عملية نوعية في جرود عرسال، تمكنت خلالها بعد تبادل لإطلاق النار من توقيف أشخاص، بينهم اثنان من الرؤوس المدبرة في داعش.

وأشارت الوكالة إلى أن الموقوفين هما طارق الفليطي وسامح البريدي، الذي توفي متأثرا بجراح أصيب بها خلال المواجهات مع قوة مخابرات الجيش.

وقالت إن الفليطي والبريدي نفذا عددا من الاعتداءات على الجيش اللبناني والمواطنين في بلدة عرسال وهما متهمان أيضا بإدارة كل العمليات العسكرية والأمنية والإرهابية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange