أخبار عالميةعاجل

الأمين العام: اتفاق باريس نصر للبشرية والصالح العام

Ban-623x415

قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إن اتفاق باريس، الذي اعتمد قبل يومين في مؤتمر المناخ، هو انتصار للبشر والصالح العام وللتعددية. ووصف الاتفاق بأنه وثيقة تأمين صحي لكوكب الأرض.

ولدى عودته من باريس، تحدث الأمين العام للصحفيين بمقر الأمم المتحدة قائلا.

“للمرة الأولى تعهدت جميع الدول في العالم بخفض انبعاث غازات الاحتباس الحراري وتعزيز الصمود أمام التغير المناخي والعمل على الصعيدين الدولي والمحلي لمعالجة تغير المناخ. إن اتفاق باريس هو نتيجة سنوات من العمل الشاق، ويجسد نجاح نهج جديد للتعاون الدولي في مجال تغير المناخ. وقد أقرت الدول بأن أفضل ما يخدم المصلحة الوطنية هو العمل من أجل الصالح العام.”

وذكر الأمين العام أن اتفاق باريس يوجه رسالة واضحة مفادها أن تحول الاقتصاد العالمي إلى نمو منخفض الانبعاث قادر على الصمود أمام التغيرات المناخية، هو أمر يحدث بالفعل ويعود بالنفع على الجميع.

وقال بان إن اتفاق المناخ الجديد يعد نقطة تحول حاسمة في السعي لضمان مستقبل أكثر أمنا واستدامة وازدهارا.

“سيساعدنا الاتفاق في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، سينقذ الأرواح ويحسن الرفاه البشري ويعزز مجتمعات مستقرة أكثر سلمية. إن التوصل لهذا الاتفاق كان أحد أهم أولوياتي منذ توليت منصبي في عام 2007.”

وقال الأمين العام للأمم المتحدة إنه يعول على الحكومات وكل القطاعات لتحويل تلك التعهدات إلى عمل حازم وعاجل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange