إقتصاد وأعمالعاجل

احتياطي النفط الأمريكي ينخفض إلى أدنى مستوى له منذ 38 عاما

انخفض احتياطي النفط الاستراتيجي في الولايات المتحدة في الأسبوع المنتهي في 11 نوفمبر، بمقدار 4.1 مليون برميل، أو 1%، إلى 392.1 مليون برميل، عقب المراجعة الأسبوعية لإدارة معلومات الطاقة في وزارة الطاقة في البلاد المؤشر عند أدنى مستوى له منذ مارس 1984.

وفي أكتوبر 2022، عرضت وزارة الطاقة الأمريكية 15 مليون برميل نفط أخرى من احتياطيها الاستراتيجي للبيع وتم توجيهها من قبل الرئيس جو بايدن للتحضير لإصدارات جديدة مهمة خلال فصل الشتاء لتثبيت أسعار الوقود.

ووافقت لجنة المراقبة الوزارية المشتركة لتحالف مصدري النفط العالمي “أوبك +” في 5 أكتوبر والتي تضم وزراء الدول المنتجة البارزة، على خفض إنتاج الخام بمقدار مليوني برميل يوميا استجابة لتراجع الأسعار.

كما خفضت “أوبك” توقعاتها للطلب العالمي على النفط يوم أمس الثلاثاء مرة أخرى، مع بدء المجموعة الحد من الإنتاج بهدف الحفاظ على توازن الأسواق.

وعلى خلفية التوقعات الاقتصادية الفاترة والإجراءات الصينية الصارمة لمكافحة “كوفيد”، خفضت المنظمة تقديراتها لكمية النفط الخام التي ستحتاج إلى ضخها هذا الربع بمقدار 520 ألف برميل يوميا، بعد خفض مماثل في الحجم قبل شهر، بحسب وكالة “بلومبيرج”.

وهذا يعني أن خفض الإمدادات بمقدار مليوني برميل يوميا الذي اتفقت عليه المجموعة وحلفاؤها الشهر الماضي، والذي أثار انتقادات شديدة من الرئيس الأمريكي جو بايدن، يجب أن يخفض الإنتاج إلى مستويات توازن الأسواق، حتى لو لم يتم تنفيذ التخفيضات بالكامل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange