أخبار عالميةعاجل

إيران ترفض اتهام واشنطن لها بمحاولة اغتيال بولتون

أعلنت الخارجية الإيرانية، اليوم الأربعاء 10 أغسطس، رفضها لاتهام واشنطن لإيراني بالحرس الثوري بالتآمر لاغتيال جون بولتون وتقول إنه “لدوافع سياسية”.

في ذات السياق صرح مستشار الأمن القومي الأميركي جايك سوليفان، في وقت سابق من اليوم، معلقاً على ما كشفته وزارة العدل بشأن محاولة اغتيال جون بولتون، أنه اذا استهدفت إيران أياً من مواطنينا فإن العواقب ستكون وخيمة.

يذكر أن جون بولتون هو محام ودبلوماسي أمريكي خدم في عدة إدارات جمهورية، عمل بولتون سفيرا للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة في الفترة من أغسطس 2005 حتى ديسمبر 2006 كعضو معين من قبل الرئيس الأسبق جورج دبليو بوش، وأخيرا مستشار للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

وكانت قد أعلنت وزارة العدل الأمريكية، في وقت سابق من اليوم أن السلطات الأمريكية سبق أن أجهضت محاولة لاستهداف جون بولتون، مستشار الأمن القومي في إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، حيث كشفت التحقيقات عن محاولة إيرانية لتجنيد أحد الأشخاص للقيام بعملية اغتيال بولتون مقابل 300 ألف دولار.

وقالت وزارة العدل الأمريكية في بيانها أن الحرس الثوري حاول اغتيال بولتون في فترة عمله كمستشار للأمن القومي الأمريكي، وهو مهندس تنفيذ العقوبات الأمريكية على طهران والتي فرضتها إدارة ترامب عقب خروجه من الاتفاق النووي الموقع عام 2015، في مساء 18 مايو من عام 2018.

وكشفت العدل الأمريكية عن هوية الشخص الذي حاول تجنيد أحد الأفراد في الولايات المتحدة الأمريكية ليستهدف بولتون، مؤكدة أنه يدعى مهدي رضائي، والذي حاول تجنيد أحد الأشخاص لتنفيذ تلك الجريمة، حيث حدد له مكانين لتنفيذ تلك العملية إما في واشنطن أو في ولاية ماريلاند.

كما جاءت تلك المحاولة في وقتها ردًا على استهداف الولايات المتحدة الأمريكية لموكب قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني السابق قاسم سليماني، والذي استهدفته طائرة مسيرة أمريكية في بغداد في مطلع يناير من عام 2020.

وكشفت التحقيقات أن تلك المحاولة ليست الأولى التي قامت بها إيران لاستهداف مواطنين أمريكيين، حيث كشفت واشنطن عن مخططات إيرانية لاستهداف مواطنين ومسؤولين أمريكيين على أراضي الولايات المتحدة الأمريكية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Secured By miniOrange