أخبار عربيةعاجل

آبي أحمد: مستعدون للاستماع إلى أسئلة إخوتنا المصريين وحلها قدر الإمكان

زعم رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، استعداد بلاده للتفاوض بشأن سد النهضة، مشيرًا إلى «حرص بلاده على مراعاة مصالح مصر والسودان وكل دول الجوار».

وبحسب ما نشرته وكالة الأنباء الإثيوبية، قال أحمد خلال كلمة أمام البرلمان اليوم الثلاثاء: «نحن على استعداد للاستماع إلى أسئلة إخوتنا المصريين وحلها قدر الإمكان، ويجب أن يكونوا مستعدين للتعامل مع أسئلتنا».

وأشار إلى أن «المعلومات المتداولة بأن منسوب مياه السد العالي في مصر سينخفض ​​عند ملء سد النهضة ثبت أنها غير صحيحة»، وفقًا لادعاءاته.

وأوضح أن «الهدف الرئيسي من انضمام إثيوبيا إلى أي منظمة متعددة الأطراف هو تحقيق مصلحتها الوطنية»، قائلًا إن بلاده لديها صداقة قوية مع كل من الغرب والشرق.

وأكمل: «السبب الرئيسي لانضمامنا إلى مجموعة بريكس ليس ترك العالم الغربي والذهاب إلى الشرق، ولكن التعاون مع الجميع لتحقيق مصالحنا».

وعن العلاقات مع الصومال، لفت إلى أن «الكثير من الإثيوبيين ماتوا من أجل سلام الصومال»، معقبًا: «لا توجد دولة دفعت ثمنا لسلام الصومال مثل إثيوبيا».

وادعى أن الصداقة بين البلدين قوية، مستطردًا: «إثيوبيا لا تريد أن يحدث أي مكروه للصومال، ولم نغزُ أي دولة في تاريخنا، لكن بعض الدول تريد حدوث صدام بيننا».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى